قصاصات قابلة للحرق

Wednesday, November 18, 2009

قرأت مؤخرا - قوس قزح



spc
نتكلم هنا عن كتاب قرأته مؤخرا ... عندما لم تعد الديناصورات تجوب المستنقعات المغطاة بالسراخس... نتابع فى هذه السلسلة كتابات الرائع كالعادة د أحمد خالد توفيق

و لكن على عكس المعتاد لن نجد هنا رابطا لتحميل نسخة من الكتاب... لئلا نضيع حقوق الملكية... و لما يسببه ذلك من ضرر للكاتب و للناشر و بالتالى لنا نحن... القارئ

* الترتيب هنا هو فقط ترتيب قراءتى أنا لتلك الكتب و الروايات لا أكثر و لا أقل *

===========================



د أحمد خالد توفيق - د تامر إبراهيم

مجموعة قصص

دار ليلى

أحمر .. برتقالي .. أصفر .. أخضر .. أزرق .. نيلي .. بنفسجي
اليوم نحكي لك كيف أن قوس القزح قد يكون مخيفا
كيف تصير الألوان مرعبة أو على أقل تقدير ليست كما وجدت في خيالات طفولتنا
أحمر .. برتقالي .. أصفر .. أخضر .. أزرق .. نيلي .. بنفسجي
قوس قزح
و سبع حكايات تحكي عن الألوان
سبع حكايات عن قوس قزح

===========================

مجموعة رائعة شيقة من القصص ذات طابع جديد يغير من نظرتك للألوان حتى ما ظللت عمرك كله تعتقد أنه يبعث على الطمأنينة أو الراحة أو الحب أو الأمان... فالألوان كلها الآن تسوق إلى الموت و الرعب و الخوف و البشاعة و الغموض و الجنون و... و... و

كتب د أحمد ثلاث أو أربع قصص منهم فقط .. ولم يُذكر أيهم... و لكنى خمنت من الأسلوب و من فرط قراءتى لكتاباته أى من تلك القصص هى قصصه... فماذا تعتقد أنت؟؟؟

د أحمد يتابعنا هنا دوما... فلعله يستطيع أن يزيل عنا هذا الغموض