قصاصات قابلة للحرق

ابحث معنا

Loading...

Saturday, January 21, 2017

MCQs



spc

كنت طيلة حياتي أمقت اختبارات المجلات السخيفة، على غرار (هل أنت عصبي؟) ثم يسألك لو ضايقك زميلك فهل (1- تضحك وتسامحه؟ 2- تتناسى الأمر؟ 3- تطعنه بالسكين؟) ثم يهنئك في النهاية لأنك هادئ إذا اخترت رقم (1) أو يطالبك بالمزيد من السيطرة على النفس لو اخترت (3).. هذه اختبارات بلهاء طبعًا. لكن بما أن طريقة الامتحان تتجه إلى الاختيار المتعدد في العالم كله، فإن المرء سيجرب هذه الطريقة في مقال اليوم، وأعتقد أنه عند تصحيح الإجابات يمكن معرفة طريقتك في التفكير، كما أن لهذه الطريقة مزية أساسية هي أنك لن تغش آراء جارك السياسية

السؤال الأول:

اتهام أبو تريكة بالإرهاب قد أثار غضب الشارع، واستفز حتى الزملكاوية أنفسهم. شاهد آراء رجل الشارع هنا، ثم اختر إجابة مناسبة
  1. أبو تريكة إرهابي وقد حان الوقت لتلقي العقاب. لا أحد فوق القانون
  2. هذا قرار صائب لكنه اتخذ في وقت خطأ مع احتقان الشارع المصري أصلاً
  3. هذه رنجة حمراء لتشغل الناس عن حكم تيران وصنافير. وبالفعل صار هذا موضوع الساعة
  4. هذا القرار سيحرج مصر ويثير سخرية المحافل الدولية، بالنسبة للاعب كرة موهوب له رأي سياسي مختلف. 

________________ 

السؤال الثاني:

التدهور الواضح الذي تشهده مصر على كل الأصعدة، وكما ترى في الشكل


  1. دليل واضح على الحرب التي تشنها علينا الدول المعادية، والمؤامرة الدولية لمنعنا من التقدم
  2. دليل على قوة تنظيم الإخوان الدولي، خاصة عندما تسانده تركيا وقطر
  3. لأن المواطن المصري نفسه سيئ كسول ويرفض أن يتحمل أو يشارك في نهضة البلد
  4. لأن الإدارة فاشلة تمامًا في كل المجالات، ولكم في مهاتير محمد وتجربة ماليزيا الناجحة خير مثال
________________ 


السؤال الثالث:

يحاول هذا الكليب الظريف البحث عن سبب مشكلات مصر. مشكلة مصر الأساسية هي
  1. 1. الجهل وتدني التعليم
  2. التعداد السكاني المخيف
  3. أهل الشر
  4. الإعلام الحقير الكذوب
  5. الحكومة الفاشلة
  6. كل هذا.. 
________________  

السؤال الرابع:

تابع مكالمة البرادعي الخطيرة هنا، ثم اذكر رأيك
  1. المكالمة تكشف الكثير عن عمالة هذا الرجل وخيانته لمصر
  2. لا يوجد شيء على الإطلاق. المكالمة عادية جدا، بل إنها تظهر إخلاص البرادعي للثورة، لكن الخيال المريض يوحي للناس أن أي مكالمة مسجلة هي حرز خطير
  3. المكالمة تكشف اختراق المخابرات لخصوصية الناس، كما تكشف مدى نفوذ أحمد موسى
  4. التسجيل لمكالمات رئيس أركان الجيش المصري وإذاعتها في برنامج عادي إهانة كاملة للجيش.
________________  

السؤال الخامس:

قرار المحكمة التاريخي بصدد تيران وصنافير والذي تراه هنا، يدل على

  1. أن القضاء العسكري صار ضرورة بعد ما خذل القضاء المدني السيسي. كما ترى هذه المواطنة


  2. هذه لعبة بارعة تخلي مسئولية القيادة من تسليم الجزيرتين. دعك من أنهما سعوديتان أصلا
  3. القرار لطمة قوية لمحاولة بيع الجزيرتين، وتكشف أن القضاء المصري ما زال حيا ينبض
  4. لا جدوى منه. تسليم الجزيرتين سيتم أردنا او لم نرد.. 
________________

السؤال السادس:


انفجار الكنيسة البطرسية يعكس

  1. انتصارا حقيقيا للدولة؛ لأن الإرهاب صار يتصرف في غضب أعمى بسبب نجاحاتنا المتوالية
  2. تماسك الجبهة الداخلية المصرية
  3. فشلا أمنيا مرعبا لأن الداخلية مشغولة بنشطاء فيسبوك وشباب الجامعات
  4. «داعش» صار قادرا على الوصول إلى أي مكان يريده في القاهرة أو غيرها من محافظات الداخل

________________

السؤال السابع:

قرار تعويم الجنيه
  1. هو البداية الصحيحة لتصحيح تاريخ طويل من تراكمات الأخطاء. يجب أن تكون هناك نقطة بداية ما
  2. إصرار المصريين على السعار الاستهلاكي والتهام ثلاث وجبات هما سبب التدهور الحالي
  3. القرار دمر الطبقة الوسطى تمامًا، وتم تجويع الفقراء، ومن لديه مدخرات صارت الربع
  4. طارق عامر قد قضى على مصر نهائيا، والبنك الدولي أعلن أنه لم يتوقع فداحة تبعات هذا القرار


________________

السؤال الثامن:

الغلاء الذي زحف على كل شيء
  1. ظاهرة مؤقتة سوف تنتهي خلال ستة أشهر
  2. كل الشعوب تحملت الجوع والحرمان، لكن المصريين شعب مدلل. تذكروا طوابير الفراخ والزيت والصابون في السبعينيات
  3. نحن نعيش تبعات حرب أهلية كاملة من دون حرب. ولا شك أن اقتصاد سوريا أكثر تماسكًا
  4. الغلاء الذي تم (إنجازه) في شهور يفوق الغلاء الذي رأيناه في عشر سنوات. من المستحيل اليوم أن تزوج ابنك أو ابنتك
________________

سوف نكتفي اليوم بثمانية أسئلة. إن كانت معظم إجاباتك تحت رقم 1 أو 2 فأنت سعيد جدا، ولا توجد عندك مشكلة من أي نوع سوى الأوغاد الذين لا يدركون أننا نتحرك بسرعة للأمام. هؤلاء الذين يشمون الكُلّة ويقضون الوقت على فيسبوك يشعلون البلد.

إن كانت معظم إجاباتك تحت رقم 3 أو 4 فأنت معارض مزعج، وعلى الأرجح إخواني أو برادعاوي أو ستة إبريلي، وتعتقد أن البلد قد ضاع أو أوشك أو -على حد تعبيركم- لبس ف الحيط. لا تتعب نفسك فقد تم إرسال الـIP الخاص بك إلى الأمن وهم سيجدونك. بكره تشكي مش حاسأل عليك .. تبكي مش حارحم عينيك..

إن كانت إجاباتك تتذبذب بين الاثنين فأنت الحيرة ذاتها. أنت لا تعرف شيئًا على الإطلاق.. واقع بين ضغوط العيش والغلاء الذي يعتصرك، وفي الوقت نفسه نوّمك الإعلام تمامًا وجعلك تنتظر معجزة ما. لا يمكن أن تكون الأمور بهذا السوء.. لا بد من باب سري ينقذنا..

اختياراتي أنا؟ لست مجنونًا لأخبرك طبعًا.. فقط أترك لك هذا البوست الجميل. لم أمح اسم كاتبه برغم أنه يستحق أن ينسب الفضل له، لكنه وصلني بهذه الطريقة